• بواسطة : admin
  • |
  • آخر تحديث : 04 يناير 2020

أَقْوَال عَنْ الْأُخْتِ الْكُبْرَى وَاَلَّتِي مَهما كَبِرْنَا وتَقدّمت بِنَا سِنِين الْعُمْر يَبقي لَهَا أَهَمِّيَّةً كَبِيرَةً فِي حَيَاتِنَا ، الْأُخْت الْكُبْرَى يربِطُنا بِهَا شُعُور قَوِيٌّ لَا يُمكن التَّخَلِّي عَنْهُ ، وعلاقتنا بالأخت الْكُبْرَى هِيَ مِنْ أَقْوَى وَأَجْمَل العَلاَقَات ، فَهِي تُعْتَبَر قِطْعَةٌ مِنْ الْقَلْبِ وَالرُّوح ، وَهِيَ الَّتِي تَمَثَّل أَصْعَب الْأَدْوَار فِي حَيَاتِهَا إلَّا وهُو دُور الْأُمّ ، فَهِي تمتلك قلبًا مليئًا بِالْحَنَّان وَالْحَبّ وَالْعَطْف تَمَامًا مِثْلُ الْأُمِّ ، وَهِي أيضًا تَحْمِلُ فِي لَنَا فِي قَلْبِهَا كُتْلَة مِنْ الْمَشَاعِرِ الْإِنْسَانِيَّة الرَّاقِيَة وَيَكُونُ دَوْرُهَا صَعُب فِي مِنزل العَائِلَة ، قِيلَ عَنْ الْأُخْتِ الْكُبْرَى أَجْمَل الْأَقْوَال الْمَأْثُورَة والراسخة نذكُرها لَكُمْ فِي هَذَة البوابة .

 

حكم عن الاخت الكبيرة

 

امثال عن الاخت الكبيرة

 

  • يا زينها الدنيا مع لمة أمي وخواتي الفرح يملكني ويطربني حكيهم هم عزوتي والسند وهم غلاتي يالله طلبتك لاتوريني حزنهم.
  • قدر الأخوة فيك لا يعلى عليه وإن بعدت.. فمكانك بين الحنايا والشغاف فأنت أختي.. إن قدّر الله اللقاء فأنا سعدت وأنت
  • طبت.. أو لم يكن فرضىً بما قسم المليك وقد عرفت.. قسماً أحبّ تراب رجلك أيما ارضٍ وطأت.. وأذوق طعم الطيب في
  • أبياتك مهما كتبت.. فيك عرفت القلب يطرب إن نطقت أو سكت.. فنقاوة الصحراء في أنفاسك عذباً رشفت.. أدعو الإله
  • يصونك أنى رحلت أو أقمت.. ويقيم فيك مراكبي أن هاج بحرك أو سكنت.
  • الله عطاني منهو أغلى من المال عندي خواتي وكل وحدة اميرة.
  • خواتي لا حطو الدلة ومعھم تقھويت.
  • الاخت غاليه لۆ قلت ما قلت، وش عاد دنياي من دون خواتي.
  • هي اختي وصديقتي، نصف ابتسامتي نصف حياتي وهي التي لا اريد أن افقدها ف يارب ادمها لي.
  • الاخت، هي قلٌب أختها وكاتٌمة اسرارها، هٌي علاج ل هموم الأيام والأمل إذا غاب الامٌل الأخٌت حكايٌة لا تصفها الحروٌف.
  • ربي وفقها وفرح قلبها، اللهم سهّل عليها ما استصعبت وكن معها واسعدها وأنر دربها.
  • اختي.. لا اريدھا أن تحزن اريد فقط أن اراھا تضحك.. فيا رب بقدر طھر قلبھا اجعلھا اسعد خلقك يا رب.
  • الأخت؛ فاكهة الحياة، والحب المملوء بالشغب الجميل، و لديها الأسرار في خزانة أمينة.
  • قدر الأخوة فيك لا يعلى عليه وإن بعدت فمكانك بين الحنايا والشغاف فأنت أختي.. إن قدّر الله اللقاء فأنا سعدت وأنت طبت..
  • أو لم يكن فرضىً بما قسم المليك وقد عرفت.. قسماً أحبّ تراب رجلك أيما ارضٍ وطأت.. وأذوق طعم الطيب في أبياتك
  • مهما كتبت.. فيك عرفت القلب يطرب إن نطقت أو سكت.. فنقاوة الصحراء في أنفاسك عذباً رشفت.. أدعو الإله يصونك أني
  • رحلت أو أقمت.. ويقيم فيك مراكبي أن هاج بحرك أو سكنت.
  • الأخوات نعمه لا يعرف عظمها إلاّ من تمتّع به ربّي أسعدهم ولا تحرمني وجودهم.
  • معنى كلمة اخت:
    إنسانة مستعدة للتضحية من أجلك.
    تقدم اولوياتك على أولوياتها.
    تعرف حالتك النفسية من عينك.
    موجودة لك في السراء والضراء.
    كالسيف موجوده لتحامي عن ظهرك.
    مراة لشخصيتك.
    لا تعارضك إلا فيما يخالف مصلحتك.
    تحبك.

حكمة عن الاخت الكبيرة

 

  • الأخت فاكهة الحياة، والحب المملوء بالشغب الجميل، ولديها الأسرار في خزائن أمينة.
  • الأخوة نعمة من الله، لا يعرف قيمتهم إلاّ من تمتّع بهم.
  • إذا ما حال عهد أخيك يوماً وحاد عن الطّريق المستقيم، فلا تعجل بلومك واستدمه فإنّ أخا الحفاظ المستديم، فإن تك زلّةٌ منه وإلا فلا تبعد عن الخلق الكريم.
  • من كانت لديه أخت فهو ملك الدنيا بأكملها لأن الأخت بحد ذاتها دنيا وعالم.
  • الأخت إنسانة مستعدة للتضحية من أجلك، تقدم أولوياتك على أولوياتها، تعرف حالتك النفسية من عينك، موجودة لك في
  • السراء والضراء، كالسيف موجودة لتحمي ظهرك، مرآة لشخصيتك، لا تعارضك إلا فيما يخالف مصلحتك.
  • إذا ما بدت من أخيك لك زلة فكن أنت محتالاً لزلته عذراً، أحب الفتى ينفي الفواحش سمعه كأن به عن كل فاحشة وقراً، سليم دواعي الصدر لا باسط أذى ولا مانع خيراً، ولا قائل هجراً.
  • الأخ مهما حصل يبقى عضيد وأبناء العم ليس عنهم غنى.
    إن أخاك من يسعى معك ومن يضر نفسه لينفعك، ومن إذا ريب الزمان صدعك شتت فيك شمله ليجمعك.
  • فتنة الإخوان عرس الشيطان.
  • أخبروا أخي بأنه أبي الثاني وسندي في هذه الدنيا وعون لي بعد الله وأني أحبه جداً.
  • ليس الأخ من ودّ بلسانه ولكن الأخ من ودّ وهو غائب، ومن ماله مالي إذا كنت معدماً ومالي له إن أعوزته النوائب.
  • إن كان عز الأخوان يرفع الرأس، فإني فيهم رافعه رأسي.
  • من لي بأخ إذا أغضبته وجهلت كان الحلم رد جوابه، وإذا صبوت إلى المدام شربت من أخلاقه وسكرت من آدابه، وتراه يصغي للحديث بطرفه وبقلبه ولعله أدري به.
  • معاتبة الأخ خير من فقده.
  • أخوك من يدنو وترجو مودته وإن دعي استجاب، إذا حاربت حارب من تعادي وزاد سلاحه منك إقتراب.
  • أجمل قدر فٓي دنيتي أنك أخي.
  • مهما كان العمر، يتم الأخ الكبير هو الأب الثاني لأخته.
  • فإذا ظفرت بذي الوفاء فحط رحلك في رحابه، فأخوك من إن غاب عنك رعى ودادك في غيابه، وإذا أصابك ما يسوء رأى
  • مصابك من مصابه، ونراه يتوجع إن شكوت كأن ما بك بعض ما به.
  • الأخت الكبرى، هي حبيبة أباها ومستشارة أمها وأسرار البيت في حجرها، شخصيتها باذخة، تبهرك بحكمتها.
  • وما المرء إلا بإخوانه كما يقبض الكف بالمعصم، ولا خير في الكف مقطوعة ولا خير في الساعد الأجذم.
  • أخواني في عيني اليمنى ملوك وسلاطين، وفي عيني اليسرى دواء للمضرة.
  • الأخوة هم أجزاء من الأم تسير على قدمين.
  • الأب كنز والأخ سلوى والصديق كلا الأثنين.
  • الأخوة وطن وأنا من دونهم غربة.
  • أخاك أخاك إن من لا أخ له، كساع إلى الهيجا يغبر سلاح.
  • أنا وأخواتي أميرات أنجبتنا ملكة عظيمة.
  • أخي سأبقى لك الخليل الوفي، الأخ الذي يكتم أسرارك ويحفظها، أخ تجده يدك اليمنى وعزوتك، أخ يتمنى من الله أن تكون
  • أسعد البشر، فإليك حبي وتقديري وإحترامي يا أعزوأغلى البشر يا أخي.
  • أخاك فناصر ما استطعت بقوة، وثوبك من منسوج أهلك فالبس.
  • إذا عتبت على أخ فاستبقه بغد ولا تهلك بلا إخوان.
  • كلمات عن الاخت الحنونة
  • الأخت الكبرى مُعاملتها مع إخوتها كُلها حب وحنان، وتربِطُها بإخوتها علاقة قوية مهمَا كبر الأخ، فهِى مَلجأ له بعد أمه.
  • أختي أحبك جداً، فأنت روح متممة لروحي، أنت مرجعي حين ينتابني أي شعور، أنت دفتر أسراري.
  • الصديق نسيب الروح والأخ صديق الجسم.
  • لا خيار لنا في أخ الظهر وأخ البطن، أما أخ الدنيا فنحن الذي نختاره.
  • الأخ الصالح خير من نفسك، لأن النفس أمارة بالسوء، والأخ الصالح لا يأمر إلا بالخير.
  • الأخت هي كتلة من الحنان تكفي لملىء الكون كلّه، وهي التوحّد في كل شيء.
  • الإخوان خير مكاسب الدنيا هم زينة في الرخاء، وعدة في البلاء، ومعونة على الأعداء.
  • أخاك الذي يحميك في الغيب جاهداً، وينشر ما يرضيك في الناس معلناً ويغضي ولا بألو من البر والنصح.
  • أخاك من صدقك النصيحة.
  • أخاك من نفعك لا من إدعى أنه قريب، والغريب ليس الأجنبي.
  • مع احترامي للّذين يعيشون أوهام الغرام، ولكّن أختي أجمل علاقة.
  • استكثر من الإخوان إنهم كنز من الذهب، كم من أخ لك لو نابتك نائبة وجدته لك خيراً من أخ النسب.
  • الأخت هي الروح التي أحيا بها، هي اليد التي أمسك بها، هي الحيآة التي أحيا لأجلها، هي أروع إنسان إمتلكته.
  • أن يكون جميع البشر إخوة هو حلم الذين ليس لهم إخوة.
  • بر أمك وأباك ثم أختك وأخاك ثم أدناك فأدناك.
  • أخي مهما شغلتنا الحياة، أو مضت الساعات والدقائق والثواني بيننا، ستبقى نبض روحي أينما كٌنت وأينما حللت، ستبقى أنت ذاك الملاك الذي يسحر قلبي بنبضه.
  • تكثر من الإخوان ما استطعت إنهم عماد إذا استنجدتم وظهور، وليس كثيراً ألف خل لصاحب وإن عدواً واحداً لكثير.
  • خير ما اكتسب المرء الإخوان، فإنهم معونة على حوادث الأيام، ونوائب الحدثان.
  • لا أتحمل حزنها، فأنا أحب ابتسامتها.
  • فإما أن تكون أخي بحق فأعرف منك غثي من سميني، وإلا فاطرحني واتخذني عدواً أتقيك وتتقيني.
  • في حياة المرأة ثلاث رجال: الأب وهو الرجل الذي تحترمه، والأخ وهو الرجل الذي تخافه، والزوج وهو الرجل الذي يحبها وتحبه.
  • يا رب وفّق أخوتي وفرح قلوبهم، اللهم سهّل عليهم ما استصعب عليهم وكن معهم وأسعدهم وأنر دربهم.
  • لينصر الرجل أخاه ظالماً أو مظلوماً، عن كان ظالماً فلينهه، وإن كان مظلوما فلينصره.
  • مكايدة الإخوان تقطع الأرحام، وتورث الذل.

 

قصيدة عن الاخت الكبيرة

 

 

أختاه قد طال الغيابْ
أختاه هل لكِ من إيابْ
أختاه هل لكِ عودة
بعد الّلقاء المستطابْ
أحلامها ورديّة
غاياتها فوق السحابْ
قد كان من أحلامها
حفظٌ لآيات الكتابْ
ولقد تحقّق حلمها
من قبلِ كَتْبِ للكتابْ
أختاه كيف رحلتِ دو
نَ مقدّماتٍ للغيابْ؟!!
لكنني متيقّنٌ
لستِ التي اخترتِ الذهابْ
بل إنه أجل مسمّ ىً
خُطَّ في ذاك الكتابْ
يا أيها الأحياء يا
من سرتمو فوق الترابْ
شيعتمو جثمانَها
فلكم من الله الثوابْ
كيف استساغتْ نفسكم
أن تحثوَ الرملَ الترابْ؟!!
أسكنتموها قبرَها
أسلمتموها للحسابْ
يا ربِّ عند سؤالها
أرشدْ ولقِّنْها الجوابْ
يا ربِّ واجعل قبرها
روضاً من الجنات طابْ
يا ربِّ نوِّر قبرها
شفِّعْ بها آيَ الكتابْ
يا ربِّ أدخلها الجنا
نَ بلا حساب أو عذابْ
يا أهلَها لا تجزعوا
فالصابرون على المُصابْ
سيُصبُّ فوق رؤوسهم
أجراً بلا أدنى حسابْ
ولتفرحوا فلكم أتتْ
نا في مناماتٍ عِذابْ
برؤى تبشّر أهلها
والزوج بل كلَّ الصِّحابْ
يا ربِّ إن وفدتْ إلي
كَ فكن لها سَمْح الجنابْ
يا ربِّ قد وفدتْ إلي
كَ فلا تغلِّق أي بابْ
أكرم وفادتها فأن
ت الأهل للكرم اللُّبابْ
واكتبْ لنا يا ربَّنا
مع أختنا حسنَ المآبْ

 

قصيدة عن الاخت مكتوبة

 

    يا من سكنْتِ مشاعري وعزفْتِ أحلى أغنيةمن ألفة ومحبّة وأخوَّةٍ متفانيَةبل كان ظهري مسرحاً لكِ في الليالي الماضيَةتتسلّقين وتلعبين كقطّةٍ متشاقيَةكم نِمْتِ في صدري وقلبي أو ذراعي الحانيَةولكم حرسْتُكِ من فعالِ أخي الصغير الواهيَةقد كان منكِ يغار من تدليلنا لكِ أخْتِيَهْكم نمتِ في سفرٍ على رجلي منامَ العافيَةحورية محبوبة وأديبة ومصليَةوغزالة سكنَتْ رُبَى شِعْري وقلبي راعيَةقد كنتِ أمًّا دون بنتٍ في الحياة الفانيَةربيتِ فاطمة الحبيبة بالأيادي الحانيَةولأجل ذا ما استوعبتْ يوم الوفاة الداهيَةقالتْ:سترجع لي بيانُ ولن يطول تنائِيَهْظلتْ على أملِ الرجوعِ بكل وقتٍ رانيَةولقد كبرْتِ مع القرانِ نشأتِ بنتاً صافيَةوأبي وأمي ربَّيَاكِ على الخصال الساميَةحتى كبرْتِ وكان حلمي أن أراكِ الهانيَةلكنْ يشاءُ اللهُ أمراً غيرَ ما في بالِيَهْواختاركِ المولى إليه بحكمة هي خافيَةلكنْ إرادةُ ربنا فوق الخلائق ماضيَةولئن عجزتُ عن الزيارةِ في القبور الفانيَةفلقاؤُنا بذرَى الجنان مُؤمَّلٌ يا غاليَة

 


رابط مختصر :